منوعات

هل يجوز الصيام في أيام عيد الأضحى.. «الإفتاء» تجيب

يعتد عيد الأضحى من الأعياد الإسلامية الكبيرة التي تحمل طابعاً خاصاً ومُميزاً في الشريعة الإسلامية، ويحتفل المسلمون بعيد الأضحى في العاشر من ذي الحجة من كل عام هجري وفيه تنحر الأضاحي، ويحرص الكثير من المسلمين على الصيام في الأيام الأولى من شهر ذي الحجة، لكن يأتي السؤال الأهم هل يجوز الصيام في أيام عيد الأضحى، وخلال السطور التالية نستعرض رأي دار الإفتاء في ذلك.

رد الإفتاء عن هل يجوز الصيام في أيام عيد الأضحى

وردت دار الإفتاء على سؤال هل يجوز الصيام في أيام عيد الأضحى، مؤكدة أنه يُعتبر محرمًا شرعًا، حيث اتفق الفقهاء على تحريم صيام يومي عيد الفطر وعيد الأضحى، استنادًا إلى الأحاديث النبوية الشريفة، فقد ورد في الحديث الذي رواه أبو سعيد الخدري رضي الله عنه أن النبي محمد صلى الله عليه وسلم قال: «نهى عن صيام يومين: يوم الفطر ويوم النحر» رواه مسلم.

وأضافت دار الإفتاء: «حرَّمَ علينا سيدنا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم صيام 5 أيام هي يوم عيد الفطر وعيد الأضحى وأيام التشريق الثلاثة، وقال عن الأيام الثلاثة إنها أيام طعامٍ وشرابٍ، فإن كان في شهر ذي الحجة وأراد صيام الأيام البيض فإنه يحرم عليه صيام يوم الثالث عشر؛ نهى النبي صلى الله عليه وآله وسلم عن صيامه، ولو صامه الإنسان فلا ينعقد صيامه.

أيام التشريق الثلاثة

ويحرمُ باتفاق صيام يوم العاشر من ذي الحجة؛ لأنَّه يوم عيد الأضحى، فيحرم صوم يوم عيد الفطر، ويوم عيد الأضحى، وأيام التشريق، وهي 3 أيام بعد يوم النحر؛ لأنَّ هذه الأيام منع صومها؛ لحديث أبي سعيد رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم نَهَى عَنْ صِيَامِ يَوْمَيْنِ؛ يَوْمِ الْفِطْرِ، وَيَوْمِ النَّحْر، رواه البخاري ومسلم واللفظ له.

وحديث نُبيشَة الهذلي رضي الله تعالى عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: «أَيَّامُ التَّشْرِيقِ أَيَّامُ أَكْلٍ وَشُرْبٍ وَذِكْرٍ للهِ» أخرجه مسلم في صحيحه، كما أن هذا التحريم يشمل أيام التشريق الثلاثة التي تلي عيد الأضحى 11، 12، و13 من ذي الحجة، إذ يُحرم الصيام في هذه الأيام، حيث قال النبي صلى الله عليه وسلم: «أيام التشريق أيام أكل وشرب وذكر لله» (رواه مسلم).

تحريم صيام عيد الأضحى يأتي تقديرًا لفرحة المسلمين وإظهارًا لشعائر الله في الاحتفال بهذا اليوم المبارك، ويهدف التشريع إلى تشجيع المسلمين للاستمتاع بالعيد وتبادل التهاني والأفراح، والمشاركة في مناسك ذبح الأضاحي وتوزيعها على الأقارب والفقراء والمحتاجين.

مصدر الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى