أخبار الرياضة

مارسيليا مستاء من عقوبة باييه وجونزاليس بأحداث مباراة نيس

اعتبر نادي أوليمبيك مارسيليا اليوم الخميس أن العقوبات التي فرضتها لجنة الانضباط برابطة الدوري الفرنسي على الإسباني ألفارو جونزاليس، بإيقافه مباراتين، والفرنسي ديميتري باييه، بإيقافه مباراة، غير عادلة، وذلك على خلفية اقتحام بعض جماهير فريق نيس ملعب المباراة التي احتضنت مواجهة الفريقين في أغسطس ماضي.

وعبر بابلو لونجوريا رئيس نادي مارسيليا عن استيائه، في بيان نشره ردا على قرارات لجنة الانضباط التي نشرتها أمس الأربعاء، حيث قال: “كان يجب أن يكون لاعبونا فاعلون في مباراة كرة قدم، ولكن انتهى بهم الأمر بأن باتوا ضحايا تلك الأمسية. معاقبتهما على العنف الذي وقع هو الطريق الأسهل”.

واندلعت الأحداث في تلك المباراة عندما ألقى بعض مشجعي فريق نيس زجاجات بلاستيكية على لاعبي أوليمبيك مارسيليا، إلى أن اصطدمت إحدى تلك الزجاجات بباييه، الذي ألقاها بدوره على المدرجات، وهو ما فعله كذلك أحد زملائه.

ونتيجة لذلك، اقتحم بعض مشجعي فريق نيس الملعب ودخلوا إلى الميدان للاعتداء على لاعبي مارسيليا، رغم الجهود التي بذلها رجال الأمن لاحتواء الموقف، وتم تعليق المباراة لمدة ساعة، ولكنها عُلقت فيما بعد بصورة نهائية، حيث تعلل لاعبو مارسيليا بوجود حالة انعدام الأمن.

إلى جانب ذلك، فرضت لجنة الانضباط عقوبة قاسية على الأرجنتيني بابلو فرنانديز، المعد البدني لفريق مارسيليا، حيث قررت إيقافه من “ممارسة أي عمل رسمي” حتى 30 يونيو 2022 بسبب مشاركته في الشجار الذي دار بين اللاعبين داخل الملعب.

وتم تداول مقاطع تليفزيونية لصاحب الـ50 عاما، وهو يوجه ضربة في العنق لأحد جماهير نيس التي اقتحمت الملعب.

كما قررت لجنة الانضباط خصم نقطتين من فريق نيس، إحداهما مع إيقاف التنفيذ، إلى جانب خوض ثلاثة مباريات بدون جمهور، من بينهم مباراة مارسيليا التي ستُعاد على ملعب محايد وبدون حضور جماهيري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

إيقاف AdBlock قم بتعطيل مانع الاعلانات او وضع موقع عرب سيد فى القائمة البيضاء ... شكرا لكم ♥.