اخبار التقنية

«رجال أعمال الإسكندرية» تبحث مشكلات المنشآت الصناعية مع «الضرائب العقارية»

عقدت جمعية رجال أعمال اسكندرية، برئاسة محمد هنو رئيس مجلس إدارة الجمعية، اجتماعا مع أنور فوزي، وكيل أول وزارة المالية ورئيس مصلحة الضرائب العقارية، بحضور المستشار مدحت القاضي، والدكتور عبدالمنعم حافظ، رئيس مجلس الإدارة لشؤون المكتب التنفيذي للجمعية، لمناقشة المشكلات الخاصة بالضرائب العقارية التي تواجه المنشأت الصناعية والتجارية والجمعيات الأهلية وقانون الإعفاء الضريبي، والغرامات المطبقة حال عدم سداد الضريبة المستحقة.

وشارك في اللقاء الذي أقيم بمقر جمعية رجال الأعمال بالإسكندرية، عدد من قيادات جمعية رجال الأعمال اسكندرية، ومصلحة الضرائب العقارية، في مقدمتهم أشرف شلبي، مستشار رئيس مصلحة الضرائب العقارية، والدكتورة فداء فؤاد، معاون رئيس مصلحة الضرائب العقارية، وحسين حمادي، رئيس منطقة الضرائب العقارية بالإسكندرية، و أشرف الباشا، مدير عام المباني بمنطقة الضرائب الضرائب العقارية بالإسكندرية، فيما شارك من الجمعية، سمير الدلجاوي، رئيس لجنة الضرائب، والدكتور خالد حافظ، رئيس لجنة الاستثمار، ومحمد حفني، رئيس لجنة التجارة الداخلية، ولفيف من أعضاء الجمعية والضيوف.

وناقش أنور فوزي، رئيس مصلحة الضرائب العقارية، خلال اللقاء، مشاكل الضرائب العقارية التي تواجه الشركات في المجالات المختلفة، مشيرا إلى أنّ هناك مجموعة من التشريعات الضريبية الجديدة يجرى حاليا مناقشتها تمهيدا للبدء في تطبيقها.

وأوضح رئيس المصلحة، أنّ هذه التشريعات الجديدة الجاري الانتهاء منها ستعالج 90% من المشكلات المتواجدة في الوقت الحالي، إلى جانب ذلك تعمل المصلحة كذلك على إجراء تعديلات على بعض التشريعات المتواجدة حاليا حتى تواكب التغيرات الجديدة التي تطرأ على بيئة العمل الخاصة بالمجال الصناعي والتجاري.

واقترح رئيس المصلحة، عقد اجتماعات دورية شهرية لحل المشاكل المطروحة أولا بأول، للقضاء على جزء كبير من مشاكل الضرائب العقارية التي تواجه رجال الأعمال في المستقبل القريب، كما ناقش مشكلة ضريبة الملاهي المذكورة في جدول 99 والتي تمثل 20%، مؤكدا أنّ القانون يشمل جميع الألعاب أيا كانت وسيلة استخدامها أو تشغيلها، وحال استحداث ألعاب جديدة سيتم إضافتها للقانون.

وأوضح فوزي، أنّ الدولة تقدم الكثير من الإعفاءات الضريبية للمصنعين ورجال الأعمال بهدف تشجيع الصناعة والمصنعين في مصر.

مصدر الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى