أخبار عربية وعالمية

حكاية هاجر العوضي مع فن المديح.. تواجه الإعاقة بالإنشاد

استعرض تقرير على شاشة «قناة dmc» لـ آية الجيار، حكاية هاجر إبراهيم عزت العوضي التي تبلغ من العمر 13 عاماً، وتمتلك صوتاً جميلاً في الإنشاد الديني ساعدها على تحدي الإعاقة.

هاجر.. تحب مدح الرسول وحفظت القرآن الكريم

ووفقاً للتقرير، فإنَّ «هاجر» التي لا تزال في الصف الثاني الإعدادي، تحب مدح الرسول وحفظت القرآن الكريم، وذلك رغم إصابتها بشلل نصفي إلا أنها دربت نفسها على الإنشاد من خلال الإنترنت في البداية حيث بدأت موهبتها في الظهور وهي في عامها الدراسي السادس.

«هاجر»: عايزة أوصل الأناشيد لكل الناس

تقول «هاجر»: «عايزة أوصل الأناشيد لكل الناس.. وأنا في سادسة ابتدائي بدأت أجيب الأناشيد من الإنترنت وأحفظها وأراجع عليها كتابةً.. وأشارك في الحفلات لأحصد العديد من الجوائز مثل درع التميز والإبداع لذوي الهمم 2022 عن الإنشاد في مدح رسول الله».

ساعد الإنشاد الفتاة صاحبة الـ13 ربيعاً على تخطي الإعاقة والاندماج المجتمعي، لتؤكد: «بفرح لما الناس بيقولوا لي صوتك حلو يا هاجر وبيطلبوا يتصوروا معايا، ونفسي صوتي يوصل لكل الناس، وبقول للأطفال اللي زيي يطلعوا موهبتهم».

مصدر الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى