اخبار التقنية

«بادر» و«طوف وشوف».. مشروعات تخرج مميزة لطلاب إعلام الجامعة العربية المفتوحة

ناقشت كلية الإعلام في الجامعة العربية المفتوحة بمصر، أمس الأربعاء، مشروعات تخرج طلاب أقسام الكلية الثلاث: الإعلام الإلكتروني، الإذاعة والتليفزيون، والعلاقات العامة والإعلان، بحضور ورعاية مدير الجامعة بالقاهرة، الدكتور محمود أبو النصر، وزير التربية والتعليم السابق، وتحت إشراف الدكتورة نرمين خضر، عميدة الكلية، العميد المركزي لكليات الإعلام بالجامعة.

العمل العام والتطوعي

وجاء المشروع الأول الذي ناقشته الكلية باسم «بادر»، وقدمه طلاب قسم الإعلام الإلكتروني، وهو منصة متخصصة تسلط الضوء على مجموعة من المبادرات الفردية والمجتمعية الملهمة، التي تشجع على العمل العام والتطوعي في مختلف نواحي الحياة في مصر، وتشجع الأفراد ومنظمات المجتمع المدني على تقديم المزيد من هذه المبادرات.

المشروع تم تنفيذه تحت إشراف الكاتب الصحفي، كارم محمود، السكرتير العام الأسبق لنقابة الصحفيين والأمين العام المساعد لاتحاد الصحفيين العرب.

وقدم طلاب قسم الإذاعة والتليفزيون، مشروعين مميزين، أشرف عليهما الدكتور سامح خشبة، الأستاذ المساعد بالقسم، الأول بعنوان «سونا».

ويتناول المسيرة الثرية للفنانة الكبيرة الراحلة «شادية»، وما تركته من أعمال فنية عظيمة في مجالي التمثيل أو الغناء.

مشروع «تريند ع الهوا» 

والمشروع الثاني «تريند ع الهوا»، وهو فكرة لبرنامج إذاعي يناقش قضية التسابق على «التريند»، ويركز على كيفية استغلال الجوانب الإيجابية لهذه القضية، واستبعاد الجانب السلبي.

وفي قسم العلاقات العامة والإعلان، قدم الطلاب مشروعين: الأول بعنوان «طوف وشوف» أشرف عليه الدكتور أحمد عبدالسلام، الأستاذ المساعد بالقسم، وقدم جولة ثرية ومشوقة في عدد كبير من أهم المتاحف والمعالم الأثرية المصرية.

مشروع يناقش أساليب الابتزاز الإلكتروني

والمشروع الثالث بعنوان «طريقك للحماية الإلكترونية»، وأشرفت عليه الدكتورة إيمان أسامة، وتناول موضوعا مهما عن أساليب الابتزاز الإلكتروني، وكيفية الحماية من الجرائم التي ترتكب عن طريق الإنترنت.

وفي كلمته الافتتاحية لحفل مناقشة مشروعات التخرج، أعرب الدكتور محمود أبو النصر، مدير الجامعة العربية المفتوحة بمصر، عن سعادته بالمستوى المتميز لمشروعات الطلاب.

وكرم الدكتور أبو النصر، أعضاء لجنة التحكيم، بمنحهم «درع الجامعة»، وقال إن مشاركة كوكبة من خبراء الإعلام بمختلف فروعه في اللجنة «فرصة عظيمة لاستفادة طلاب الجامعة من خبراتهم الواسعة في مجالات العمل الإعلامي كافة»، مشيدا بالمستوى الرائع الذي وصل إليه طلاب كلية الإعلام بالجامعة في مشروعاتهم، ما يعكس التدريب العملي رفيع المستوى الذي يتلقاه الطلاب.

ووجه الدكتور محمود أبو النصر، شكره إلى عميدة كلية الإعلام الدكتورة نرمين خضر، منوها بما تبذله من جهود في سبيل الارتقاء بالعملية التدريسية والتدريبية بالكلية.

مستوى مميز لمشروعات الطلاب

من جانبها، أشارت الدكتورة نرمين خضر، عميد الكلية، إلى أن المستوى المميز الذي ظهر عليه طلاب الكلية في مشروعات تخرجهم «يعكس ما تعلموه واكتسبوه من معارف ومهارات، مكنتهم من مسايرة التطور التكنولوجي في سوق العمل الإعلامي».

وأوضحت الدكتورة نرمين، أن كلية الإعلام بالجامعة العربية المفتوحة أعدت لائحة جديدة لأقسامها الثلاث، تستهدف سد الفجوة بين النظرية والتطبيق في مجال الإعلام، وتضمن تأهيل الطلاب معرفيًّا ومهنيًّا، وتدريبهم على أحدث التقنيات في مختلف مجالات الإعلام والصحافة الرقمية.

وضمت لجنة التحكيم كل من: الفنان القدير أحمد سلامة، والاعلامي الكبير محمد نوار رئيس الإذاعة المصرية، والخبير الإعلاني الدكتور جلال زكي المحاضر بالجامعة الأمريكية بالقاهرة، والكاتب الصحفي والخبير الإعلامي خالد البرماوي، والخبير الإعلاني محمد ماهر مدير عام إحدى وكالات الإعلان الكبرى.

وفي تعليقاتهم على المشروعات، أشادت لجنة التحكيم بالجهد المبذول من الطلاب في تنفيذ المشروعات، واعتمادهم على التكنولوجيا الحديثة ووسائل الإعلام الجديد، وتناولهم قضايا مجتمعية بالغة الأهمية.

يشار إلى أن الجامعة العربية المفتوحة فرع مصر، تابعة للجامعة العربية المفتوحة ببريطانيا، وتتبع أساليب الجودة في بريطانيا.

مصدر الخبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى