دراسة حديثة.. “العلامات” تؤثر على نفسية التلاميذ

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 23 سبتمبر 2017 - 11:27 صباحًا
دراسة حديثة.. “العلامات” تؤثر على نفسية التلاميذ

الصحافة السعودية:وكالات

أوصت دراسة حديثة بأن يتوقف المعلمون عن وضع علامات جيد ومتوسط وضعيف وغيرها، لتوضيح أداء الطلبة، واعتبرت أن ذلك يؤثر على نفسية الأطفال ويحرمهم من الوصول إلى الأداء الأفضل في التعليم.
وأكدت الدراسة أن ذلك التقسيم المتدرج أو حساب متوسطات الأداء، يعيق التلميذ عن تحقيق كامل القوة الكامنة فيه أو الطاقة القصوى من إمكانياته، بحيث يعطي نتائج سلبية بدلاً من كونه دافعا للتطور.
وقامت مؤسسة “غل أسيسمنت” البريطانية المتخصصة في مراجعة العملية التعليمية، بدراسة 4500 حالة لتلاميذ المدارس، أعمارهم بين 11 و12 سنة، الذين خضعوا لاختبارات في قدراتهم باللغة الإنجليزية والرياضيات والمفاهيم المجردة.
ووجدت الدراسة أن نسبة 50% من الأطفال الذين حصلوا على الدرجات المتوسطة، هم في الواقع لديهم القدرة على تحصيل ما هو أفضل من ذلك، إلى تحصيل درجة “بي”، وذلك بنسبة تصل 7 إلى 10 من المجموع، وذلك بتحسين بعض المهارات القليلة.
وأحيانا في قياس متوسط الأداء يرتبط بأمور معينة، ويغفل أخرى قد يكون التلميذ متفوقاً فيها.

رابط مختصر