الخيزران والفلين.. منتجان بديلان للأرضيات الخشبية

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 14 يوليو 2017 - 6:09 مساءً
الخيزران والفلين.. منتجان بديلان للأرضيات الخشبية

الصحافة السعودية:وكالات

عندما يفكر معظم الناس في الأرضيات الخشبية، فإن الأنواع القديمة المتعارف عليها مثل خشب البلوط والجميز والكرز عادة ما تتبادر إلى الذهن. ولكن الأرضيات من الخيزران والفلين بدأت تجذب الكثير من الاهتمام في الوقت الحاضر، بسبب مواصفاتهما الصديقة للبيئة، بحسب مقال نشره موقع “كير2”.
ويتم الحصول على الخيزران والفلين من الموارد المستدامة سريعة النمو، كما يتوفران في مجموعة متنوعة من الألوان والأنماط.
وخلافا للأرضيات الخشبية التقليدية، فإن هذين المنتجين يتم زراعتهما وحصادهما في آسيا ودول البحر المتوسط.
الخيزران
والخيزران ليس في الواقع خشباً، بل هو أحد أنواع العشب، الذي يصل إلى مرحلة النضج خلال حوالي 6 سنوات. وهناك 3 أنواع من الأرضيات الخيزران: تجزيعات عمودية وتجزيعات أفقية والخيزران المجدول.
ويوفر كل منهما مظهرا مميزا يتراوح بين أرضية خشبية تقليدية المظهر، وأخرى تبرز علامات مميزة من الخيزران، مثل المفاصل، أو حلقات النمو، من سيقان الخيزران.
وتشمل الخصائص الأخرى ما يلي:
• الخيزران أقوى من معظم الأخشاب. وهو أقوى من خشب البلوط بنسبة 25%.
• في حين أن الخيزران مناسب للمناطق المليئة بالحركة، فإنه ليس خيارا جيدا للمساحات المعرضة للرطوبة، مثل الحمامات.
• الخيزران من المنتجات التي تمتاز بانخفاض انبعاثاتها الكيمياوية.
• الخيزران هو مورد مستدام، ولكن هناك إمكانية الإفراط في الحصاد في بعض المناطق. لذا يفضل الحصول على الخيزران، الذي يحمل أختام مجلس الإشراف على الغابات (Forest Stewardship Council)، وهي منظمة دولية ترصد وتقر بأن المنتجات الخشبية يتم حصادها باستخدام أساليب مستدامة.
• والخيزران متوفر في شكل ألواح، بما يسمح بتثبيتها إما باللصق أو التعشيق.
• اتبع إرشادات تركيب الشركة الصانعة، ولكن عموما، يمكن تثبيت الخيزران على بلاط الفينيل والإسمنت والخشب.
الفلين
الفلين يأتي من أحد أنواع شجر البلوط الذي ينمو لمدة 25 عاما، ثم يتم بعد ذلك إزالة اللحاء الخارجي بعناية من دون الإضرار بالشجرة. ويتم حصاد اللحاء الجديد كل 9 سنوات بعد ذلك. الفلين المستخدم في الأرضيات هو بقايا صناعة سدادات الفلين. لا يتم حصاد المنتج بشكل مستدام فحسب، بل هو مادة يعاد تدويرها أيضا.
وعلى الرغم من أنه قد يبدو وكأن الأرضيات الفلين منتج جديد، فقد كانت موجودة منذ نهاية القرن التاسع عشر.
ويمتاز الفلين الطبيعي بمظهره المختلف عن باقي الأرضيات الخشبية. ويتم التدخل بطريقة الطباعة الرقمية لتغيير بعض منتجات الفلين لإضفاء المظهر الحجري عليها، على غرار التقنية المستخدمة على الأرضيات الخشبية المصنعة. ويشتمل الفلين على خصائص أخرى منها:

رابط مختصر